Search This Blog

Wednesday, 27 August 2014

سماحة آية الله السيد كمال الحيدري 4



من الطبيعي أن يتّخذ الإسلام هذا الموقف من القرآن الكريم, ويدفع المسلمين بكلّ ما يملك من وسائل الترغيب إلى دراسته والتدبّر فيه؛ لأنّ القرآن هو الدليل الخالد على النبوّة, والدستور الثابت من السماء للأمّة الإسلاميّة في مختلف شؤون حياتها, وكتاب الهداية البشريّة الذي أخرج العالم من الظلمات إلى النور, وأنشأ أمّة, وأعطاها العقيدة, وأمدّها بالقوّة, وأنشأها على مكارم الأخلاق, وبنى لها أعظم حضارة عرفها الإنسان إلى يومنا هذا.